القائمة الرئيسية

الصفحات

ماحدث مع بنت مستشفى الجامعة أية عظامات فى الأردن من جريمة إعتداء عليها من إخوانها بالأردن

 جريمة ضرب أية عظامات وتفاصيل ما حدث , ضرب أية عظامات فى الأردن جريمة , جريمة محاولة قتل الطالبة أية عظامات وتفاصيل ضرب إخوانها لها ، حادثة ضرب أية عظامات بالتفصيل 

ماحدث مع بنت مستشفى الجامعة أية عظامات فى الأردن من جريمة إعتداء عليها من إخوانها بالأردن
ماحدث مع بنت مستشفى الجامعة أية عظامات فى الأردن من جريمة إعتداء عليها من إخوانها بالأردن


أخر مستجدات وضع  نزيلة مستشفى الجامعة الأردنية أية عظامات

البنت تعرضت للضرب المبرح على يد أخوتها الذكور، السبب الرئيسي وراء هذا الضرب الهمجي كان أن أحد أخوتها سمعها تحادث زميل لها في الكلية عبر الهاتف، فنزل عليها بالضرب المبرح بأداة حديدية حادة على رأسها الامر الذي تسبب في نزيف ، تواجد الأب خلال عملية الضرب و شارك هو الآخر بضربها، ثم أمر بربطها بالحمام بنزفها وجروحها الغائرة محرّضاً الإخوة بجُمل وعبارات تهين أختهم وتحرّضهم وتحفزّهم نحو ضربها وكأنهم في عمل وطني بطولي، نازعةً آخر ذرّة من الشفقة في قلوبهم تجاهها، تحت الحاح إحدى أفراد الأسرة من الأخوات التي نالت هي الأخرى نصيبها من الضرب بعد محاولتها فكّ أختها من قبضة الأخ ، تحت الحاحها وإصرارها وبكاءها وتضرّعها ثم تهديدها لهم بالتبليغ، تم نقل آية الى المستشفى ، وذلك بعد أن جلس الأخوة والاب مع الاخوات والام لمدة 3 ساعات كاملة لترتيب سيناريو كامل يتعلّق بحياة آية وما سيتم قوله في المستشفى عن سبب الجروح القاتلة على جسدها ورأسها ، وفعلاً تم الاتفاق على هذا السيناريو وكان من ضمنهِ انها تعرضت لحادث وقوع في الحمام تسبب بنزيف الرأس، الأمر الذي يُذكر أنها ظلّت مربوطة بالحمام بنزفِ رأسها لمدة يومين ، الشيء الذي في تقرير الأطباء تسبب بتسمم الدم ، وعطب المناطق المسؤولة عن الادراك والنطق في الدماغ ، 


أخوتها يوم الخميس ٢١/يناير 2021 كانو متواجدين داخل مبنى مستشفى الجامعة، قدُمت إحدى موظفات جمعيات حماية المرأة لزيارة آية داخل مبنى المستشفى، وعند قدومها ومعرفتها بمن يكون هؤلاء الرجال حول غرفتها، استغربت بشدة لكونهم أخوتها وابوها الذين تسببوا بشكل مباشر بما عليه الآن آية المُلقاة على السرير أمامها ، كيف هُم أحرار طُلقاء، فاتصلت بجهة مسؤولة، تم الرد عليها حرفياً بأن الأم والأخوة والأخوات أسقطوا حقهم الشخصي وحق أختهم ، أما الحق العام تم دفع كفالة بخصوصهِ وبذلك تحوّل المجرمون الى أحرار لا يمكن المساس بهم بعُرف القانون الأردني . 


آية ما تزال في حالة غيبوبة كاملة، اي شخص يشكك او عنده أي ريبة حول وضع آية وما تعرضت له من ضرب مبرح وقاتل، يستطيع التوجه الان الى مستشفى الجامعة وسيلتقي هناك بأخوتها الذكور، وسيجد آية ممدة على سرير العناية الحثيثة لا يُسمع لها حسيساً . 


هي ضحية، مهددة بفقد حواسها وبفقد مستقبلها ، مهددة إن تعيش ما تبقى لها من عمر عاجزة ! أملها الوحيد أعيد وأكرر أن تتحول قضيتها الى قضية رأي عام ، وأن تكتبوا على هاشتاج #بنت_مستشفى_الجامعة #قانون_أردني_رادع .


 أرواح النساء ليست رخيصة حتى وإن كان قد رخُصَ كل شيء .

#بنت_مستشفى_الجامعة #قانون_أردني_رادع



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التعليقات

التنقل السريع