القائمة الرئيسية

الصفحات

النفط يرتفع بدعم من توقعات بطلب قوي على الرغم من استخدام احتياطيات الوقود في الصين

 عاجل : النفط يرتفع بدعم من توقعات بطلب قوي على الرغم من استخدام احتياطيات الوقود في الصين




_أغلقت أسعار النفط مرتفعة يوم الاثنين بدعم من توقعات بطلب قوي واعتقاد بأن مجموعة أوبك+ لكبار منتجي الخام لن تتعجل في زيادة الإنتاج وهو ما ساعد في ارتداد السوق عن خسائرها الأولية التي نتجت عن السحب من مخزونات الوقود في الصين، أكبر مستهلك للطاقة في العالم.


_وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول مرتفعة 99 سنتا، أو 1.1 بالمئة، لتسجل عند التسوية 84.71 دولار للبرميل بعد أن هبطت عند أدنى مستوى لها في الجلسة إلى 83.03 دولار.


_وصعدت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 84 سنتا، أو 0.6 بالمئة، لتسجل عند التسوية 84.05 دولار للبرميل بعد أن تراجعت في وقت سابق إلى 82.74 دولار.


_وأظهر استطلاع أجرته رويترز أن أسعار النفط من المتوقع أن تبقى حول 80 دولارا للبرميل مع اقتراب نهاية العام، إذ يشجع شح في الإمدادات وارتفاع أسعار الغاز على التحول إلى استخدام الخام كوقود لتوليد الكهرباء.


_وقفزت أسعار النفط إلى أعلى مستوياتها في عدة سنوات الأسبوع الماضي بدعم من انتعاش في الطلب بعد الجائحة وتمسك منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها بقيادة روسيا، الذين يشكلون ما يعرف بتحالف أوبك+، بزيادة شهرية تدريجية قدرها 400 ألف برميل يوميا على الرغم من دعوات من كبار المستهلكين لزيادة المعروض من الخام.


_ويتوقع محللون أن تتمسك أوبك+ برقم الأربعمائة ألف برميل يوميا في اجتماعها في الرابع من نوفمبر تشرين الثاني.


_وحث الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم السبت الدول الرئيسية المنتجة للطاقة في مجموعة العشرين التي لديها طاقة إنتاجية فائضة على زيادة الإنتاج لضمان تعاف اقتصادي عالمي أقوى، وذلك في إطار مسعى أوسع للضغط على أوبك+ لزيادة الإمدادات.


_وارتفعت الأسعار يوم الاثنين على الرغم من قول الصين في بيان رسمي نادر أنها سحبت من احتياطيات البنزين والديزل لزيادة المعروض في السوق ودعم استقرار الأسعار في بعض المناطق.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التعليقات

التنقل السريع