القائمة الرئيسية

الصفحات

الفيفا يختبر تقنية جديدة لكشف التسلل الأسبوع المقبل استعدادا لمونديال قطر

 الفيفا يختبر تقنية جديدة لكشف التسلل الأسبوع المقبل استعدادا لمونديال قطر




سيختبر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" (FIFA) تقنية التسلل التلقائي الجديدة الخاصة الأسبوع المقبل في كأس العرب، في اختبار أولي قبل استخدامها المحتمل في كأس العالم في قطر العام المقبل.


ووفقًا لصحيفة "تايمز" (The Times) البريطانية، تعتمد التكنولوجيا على نظام ذكاء اصطناعي "إيه آي" (AI) يرسل رسالة فورية إلى حكام "الفار" (VAR) عندما يكون اللاعب متسللاً، مع ترك الحرية لحكم الفار لتحديد ما إذا كان اللاعب متسللا أثناء تمرير الكرة أم لا.


وتقف وراء هذه التقنية شركة "هوك-آي" (Hawk-Eye) ومقرها المملكة المتحدة، والتي تعتقد أنها أنشأت نظامًا جاهزا للاستخدام المباشر.


وسيتتبع نظام التسلل الجديد 29 نقطة على جسم اللاعب وهو متأخر 0.5 ثانية فقط عن اللعب المباشر، مما يسرع عملية اتخاذ القرارات، ويقال إنه يوفر دقة أعلى.


كانت الشركة تجري تجارب غير مباشرة هذا الموسم في إنجلترا باستخدام نظام تتبع الهيكل العظمي الذي تطبقه في ملاعب الأندية الإنجليزية الأربعة التي تلعب في دوري أبطال أوروبا.


وتتعقب تكنولوجيا الكاميرا والحاسوب حركات اللاعبين وكذلك الكرة، وتترك القرار للذكاء الاصطناعي ليحدد حالات التسلل.


وسيتم استخدام هذه التقنية في جميع الملاعب الستة المستخدمة في كأس العرب -التي تقام في قطر- وتأتي بعد عدة تجارب خلف أبواب مغلقة أجريت في ملعب الاتحاد وأليانز أرينا.


وعلى الرغم من قدرتها على نقل رسالة فورية إلى حكام الفار، فإنه سيتم تصنيف التقنية على أنها شبه آلية فقط، حيث سيتم إرسال الحُكم إلى الفار وليس إلى الحكم نفسه.


وإذا أثبتت التجربة نجاحها، فمن المحتمل أن تتم الموافقة رسميًا على اقتراح استخدامها في نهائيات كأس العالم العام المقبل في الاجتماع السنوي لمجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم في مارس/آذار 2022.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع